جمعية الزواج بجدة: 93% من العرسان يؤكدون بأن إيجار السكن من أسباب تأخر سن الزواج
2019-07-09 14:31:27


كشف استطلاع أجرته الجمعية الخيرية للزواج والتوجيه الأسري بجدة بأن 93% من العرسان يؤكدون بأن ارتفاع إيجارات “بيت الزوجية” يعد أحد أسباب تأخر سن الزواج.

وبناءً على نتائج هذا الاستطلاع أهاب رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية للزواج والتوجيه الأسري بجدة الاستاذ أحمد بن صالح آل سلطان العمري بمنشآت القطاع الخاص بدعم ومساندة منسوبيها من الشباب المقبلين على الزواج للمساهمة في تيسير أمور الزواج عليهم، مبيناً بأن الجمعية تواصل تقديم مساعداتها وعونها للشباب والفتيات الراغبين في إعفاف أنفسهم وبناء الأسرة الصالحة فضلاً عن توعيتهم بالأساليب التي تسهم في الحد من الغلاء والتي تشمل التوعية بمعايير اختيار شقق السكن المناسبة للدخل والتقليل من التكاليف الآخر وذلك خلال البرامج التأهيلية التي تقدمها للعرسان.

وأكد العمري أهمية مساهمة جميع القطاعات في التخفيف من الأعباء والعقبات التي تقف حاجزاً أمام الشباب لإتمام زواجهم، مشيراً إلى أن جمعيات الزواج لن لم تستطع وحدها التخفيف من هذه الأعباء بل يجب مساهمة الجميع في هذا الأمر.

وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية للزواج والتوجيه الأسري بجدة بأن ارتفاع تكاليف الزواج أصبح حائلاً بين شريحة كبيرة من الشباب وإتمام زواجهم، مشيراً إلى أن ديننا الحنيف رغب في المبكر وتيسير أسبابه، لحماية الشباب والفتيات من الخطر والفتنة والفساد.

وأضاف العمري بأن جمعية الزواج بجدة تسعى دوماً للإسهام في خدمة الشباب والفتيات المقبلين والمقبلات على الزواج من خلال المساعدات التي تشمل القروض الميسرة والزكاة بإضافة إلى الأثاث والهدايا التي يحصل عليها العرسان، وتدعوا الموسرين وأهل الخير المساهمة في مسيرة الجمعية والإسهام في دفع عجلتها.

تُعد جمعية الزواج بجده جمعية رائدة تعمل باحترافية وابتكار لتيسير الزواج وتأسيس الحياة الزوجية المستقرة، وتنطلق أعمالها للمساهمة في تيسير الزواج والمساهمة في تأسيس حياة زوجية مستقرة من خلال شراكات فعالة وفريق عمل متميز.